newsCode: 268256 A

أبلغ مصدر رئاسي أن الرئيس محمد مرسي سيلقي اليوم الخميس كلمة للشعب المصري يتناول فيها أمورا من بينها الإعلان الدستوري الذي اصدره الأسبوع الماضي والاحتجاجات التي اندلعت عقب صدوره.

ویقول المحتجون إن مرسی منح نفسه بهذا الإعلان صلاحیات دکتاتوریة لکن المصدر أوضح أن مرسی سیسعى لتوضیح خلاف ذلک.

وقال المصدر الرئاسی " سیلقی الرئیس خطابا إلى الشعب فی التلفزیون الرسمی مساء الخمیس وسیتناول الإعلان الدستوری وسبب اصداره والأحداثالتی اعقبته. "

وختمت الجمعیة التأسیسیة المکلفة بوضع الدستور جلستها فی ساعة مبکرة یوم الخمیس منهیة المسودة النهائیة التی ستجری تصویتا بشأنها فی وقت لاحق الخمیس.

وواصل خصوم مرسی احتجاجاتهم فی میدان التحریر بالقاهرة وقال منتقدون إن محاولة الجمعیة التأسیسیة إتمام الدستور سریعا قد تزید الأمور سوءا.

وقبیل انهاء الجمعیة جلستها الأخیرة قال التلفزیون الحکومی ان بعض الأعضاء الأربعة عشر الذین انسحبوا منها احتجاجا على ما اسموه هیمنة الإسلامیین على تشکیلها، عادوا الآن إلیها للمشارکة فی التصویت. ولم یذکر عدد العائدین.

وقال طلعت مرزوق عضو الجمعیة التأسیسیة عن حزب النور السلفی " الدستور فی مراحله النهائیة وسیعرض فی استفتاء قریبا وإن شاء الله سیحل الکثیر من المشکلات التی فی الشارع. "

وبعد إتمام صیاغة الدستور سیتم تقدیمه إلى الرئیس مرسی للموافقة علیه لیعرضه فی استفتاء عام فی غضون ۱۵ یوما الأمر الذی یعنی ان الاستفتاء قد یجری بحلول منتصف دیسمبر / کانون الأول.

وأکد رئیس دیوان رئیس الجمهوریة محمد رفاعة الطهطاوی فی اتصال هاتفی مع تلفزیون الحیاة أن مرسی سیلقی کلمة الى الشعب یوم الخمیس.

وقال عضو فی جماعة الإخوان المسلمین على درایة بکیفیة صدور الإعلان الدستوری لرویترز إن مرسی ونائبه محمود مکی واثنین آخرین من الخبراء القانونیین المستقلین شرعوا فی العمل على الإعلان فی اکتوبر / تشرین الأول بعد ان فشل الرئیس فی إقالة النائب العام عبد المجید محمود.

وأثار تحرک مرسی غضبا من القضاة الذین قالوا انه تجاوز صلاحیاته وأثار أیضا احتجاجات کبیرة من قبل المصریین الذین اتهموه بمحاولة الحصول على صلاحیات دکتاتور.

وقال عضو جماعة الإخوان المسلمین الذی طلب عدم الکشف عن هویته إن مرسی اختار عدم إبلاغ مستشاریه لتجنب أی تسرب للإعلان إلى وسائل الإعلام أو القضاء. وأضاف أن الإخوان لم یکونوا على علم بالإعلان.

تجاوز محمد مرسی مرسی الرئیس الدستوری
sendComment