newsCode: 267897 A

بهدف نزع الاسلحة علي الصعيد العالمي

شددت حركة عدم الانحياز علي انشاء منطقة منزوعة في الشرق الاوسط حيثان هذه الخطوة تعتبر الاولي علي طريق تحقيق هدف نزع الاسلحة علي الصعيد العالمي.

واکدت الحرکة فی بیان اصدرته مساء الثلاثاء قرأ فی اجتماع مجلس حکام الوکالة الدولیة للطاقة الذریة، ان الحرکة تؤکد علی الحقوق الاولیة وغیر القابلة للانکار لجمیع البلدان فی شؤون التنمیة والانتاج والاستفادة من الطاقة الذریة للاغراض السلمیة دون ای تمییز وضمن الالتزامات القانونیة المترتبة علیها.

واعربت الحرکة عن رغبتها بان تعتمد الامانة العامة للوکالة المهنیة والحیادیة فی نشاطاتها حول تنفیذ ضمانات السلامة والامان بمعاهدة حظر الانتشار النووی ازاء الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة.

واکدت الحرکة انه لاینبغی تفسیر ای بند قانونی بصورة تؤدی الی فرض حظر او قیود علی حقوق البلدان فی تنمیة الطاقة الذریة للاغراض السلمیة.

واکدت علی ضرورة احترام الخیارات والقرارات التی تتخذها البلدان والتی منها مایرتبط بالجمهوریة الاسلامیة الایرانیة فی مجال الاستفادة من الطاقة الذریة للاغراض السلمیة ودورة الوقود النووی.

وجددت الحرکة موقفها القائم علی اعتماد الوکالة الدولیة للطاقة الذریة کمرجع وحید لاثبات مصداقیة التزامات البلدان ببنود السلامة والامان.

واکدت، انه لاینبغی ممارسة ای ضغوط او تدخلات فی نشاطات الوکالة لاسیما فی عملیة اختبار المصداقیة مایعرض کفاءة ووجاهة الوکالة الی مخاطر.

ولفتت حرکة عدم الانحیاز الی الفوارق الاساسیة بین المسؤولیات والمهام القانونیة لبلدان العالم وفق اتفاقیات معاهدة السلامة والامان مع ای خطوات طوعیة حیثلاینبغی ان تؤدی الی فرض التزامات قانونیة.

وشددت الحرکة علی انشاء منطقة منزوعة فی الشرق الاوسط حیثان هذه الخطوة تعتبر الاولی علی طریق تحقیق هدف نزع الاسلحة علی الصعید العالمی.

واعربت حرکة عدم الانحیاز عن دعمها لتاسیس منظمة اقلیمیة تتوافق مع القرارات التی اصدرتها الجمعیة العامة ومجلس الامن.

واکدت الحرکة مواقفها الداعمة للبرنامج النووی السلمی فی بلدان العالم وتؤکد ان ای هجوم او التهدید بمهاجمة المنشآت النوویة السلمیة سواء الناشطة منها او التی وضعت قید الانجاز والانشاء والذی یعرض البشریة والبیئة لمخاطر جادة، یشکل انتهاکا رئیسیا للحقوق الدولیة والمبادیء والاهداف المتوخاة من میثاق الامم المتحدة والنظام الداخلی للوکالة الدولیة للطاقة الذریة.

وتؤکد الحرکة الحاجة الی صیاغة وثیقة حول المفاوضات متعددة الاطراف بشأن حظر مهاجمة او التهدید بالهجوم علی المنشآت النوویة السلمیة.

وشددت الحرکة بقوة علی اعتقادها بان کافة بنود السلامة والامان والمواضیع المرتبطة باختبار المصداقیة ومنها الشؤون المرتبطة بایران ینبغی ایجاد حلول لها وفق اطر الوکالة الدولیة للطاقة الذریة وعلی اسس الارکان الحقوقیة والفنیة.

کما اکدت الحرکة علی ضرورة استمرار الوکالة الدولیة للطاقة الذریة لایجاد حل للموضوع النووی الایرانی فی اطار خیاراتها وفق النظام الداخلی للوکالة.

واکدت الوکالة الدولیة مرة اخری ان الدبلوماسیة والحوار وکذلک المفاوضات ذات المحتوی دون وضع شروط مسبقة بین الاطراف المعنیة تشکل الطریق الوحید الذی یفضی الی ایجاد حل شامل ومستدیم للموضوع النووی الایرانی.

حقوق عدم الانحیاز الحرکة حرکة
sendComment