newsCode: 267719 A

نجا رئيس الوزراء السوري وائل الحلقي من الانفجار الذي استهدف حي المزة بدمشق.

وتسبب التفجیر بخسائر کبیرة وأشلاء الضحایا تناثرت فی موقع الانفجار. وبینت الحصیلة الأولیة لضحایا تفجیر المزة سقوط ۱۰ ضحایا على الأقل؛ فیما یبدو أن الهدف من التفجیر کان قتل الکثیر من المدنیین.
وتشیر أصابع الاتهام فی تفجیر المزة إلى " جبهة النصرة "؛ حیثیشبه تفجیرات القاعدة فی العراق.
وتم التفجیر بسیارتین محملتین بالمتفجرات.

وأفاد مراسل العالم أن ثلاثة مرافقین وسائق فی موکب رئیس الوزراء السوری سقطوا ضحیة تفجیر المزة؛ فیما وقع التفجیر تزامناً مع تحرک الرباعیة لإیجاد حل للأزمة السوریة.

هذا وترأس رئیس الوزراء السوری وائل الحلقی اجتماعاً لمجلس الوزراء فی مکتبه بدمشق بعد نجاته من التفجیر.

قتل السوری الوزراء التفجیر المزة
sendComment