newsCode: 267552 A

قالت الشرطة العراقية إن انتحاريا فجر نفسه داخل مسجد للشيعة في العاصمة العراقية بغداد يوم الثلاثاء وقتل سبعة مصلين على الأقل.

وأصیب أکثر من ۲۰ فی الهجوم الذی وقع فی حی القاهرة بشمال بغداد.

وسیذکی الهجوم مخاوف انزلاق العراق إلى صراع بین السنة والشیعة فی الوقت الذی یتعرض فیه التوازن الطائفی الدقیق فی البلاد لضغوط جراء الصراع الدائر فی سوریا المجاورة.

وتقول الأمم المتحدة إن أکثر من ألف شخص قتلوا فی هجمات لمسلحین بالعراق فی مایو ایار ما یجعله أدمى شهر منذ ذروة الصراع الطائفی فی ۲۰۰۶-۲۰۰۷.

وقال فرات فالح وهو رجل شرطة کان قریبا من مکان الانفجار " فجر الانتحاری نفسه بین المصلین الذین کانوا یتجمعون بعد الاذان. "

ویذکی الصراع الذی تشهده سوریا حیثیحارب مقاتلون أغلبهم من السنة نظام الرئیس السوری بشار الأسد وهو علوی مدعوم من إیران المشاعر الطائفیة فی المنطقة.

وفی العراق تم استهداف السنة والشیعة على حد سواء فی موجة عنف تزید حدة منذ بدایة العام.

مسجد على سبعة للشیعة الأقل
sendComment