newsCode: 267335 A

اعلن وزير الدفاع الاميركي تشاك هيغل الجمعة، ان البنتاغون يقوم بعملية تحريك للقوات كي تكون جاهزة في حال قرر الرئيس باراك اوباما تنفيذ عمل عسكري ضد سوريا.

وقال هیغل للصحافیین المرافقین له على متن طائرة فی طریقه الى مالیزیا انه وفی خضم الدعوات لتدخل عسکری ضد النظام السوری فان القادة العسکریین الامیرکیین حضروا للرئیس مجموعة من الخیارات اذا ما قرر شن هجوم على سوریا.
ورفض هیغل اعطاء ای تفاصیل عن عدید القوات التی تم تحریکها او عتادها، واوضح: ان " وزارة الدفاع لدیها مسؤولیة تزوید الرئیس بالخیارات لکل الاحتمالات ".

واکد هیغل: ان " الرئیس طلب من وزارة الدفاع تزویده بالخیارات المتاحة، وکالعادة وزارة الدفاع مستعدة وکانت مستعدة لتزوید رئیس الولایات المتحدة بکل الخیارات لکل الاحتمالات "، وشدد هیغل وکذلک ایضا مسؤولون عسکریون امیرکیون على انه لم یتخذ حتى الان ای قرار باستخدام القوة ضد سوریا.
وجاء تصریح هیغل بعید اعلان مسؤول عسکری امیرکی لوکالة فرانس برس الجمعة، ان البحریة الامیرکیة نشرت فی البحر المتوسط مدمرة رابعة مجهزة بصواریخ کروز.

وقال المسؤول ان الاسطول الامیرکی السادس المسؤول عن منطقة البحر المتوسط قرر ترک المدمرة " یو اس اس ماهان " فی میاه المتوسط، فی حین انه کان یفترض بها ان تعود الى مرفئها " نورفولک " على الساحل الشرقی للولایات المتحدة وان تحل محلها المدمرة " یو اس اس راماج ".
وبالتالی فان اربع مدمرات امیرکیة(غریفلی، باری، ماهان وراماج) جمیعها مزودة بعشرات صواریخ توماهوک العابرة ستجوب میاه المتوسط عوضا عن ثلاثمدمرات فی العادة.

باراک اوباما السوری واشنطن النظام هیغل
sendComment