newsCode: 266677 A

اعتبر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أن تسوية القضايا الإنسانية في سورية ستعزز الثقة في مفاوضات " جنيف - ۲ "، للتسوية السلمية للأزمة السورية.

واعتبر لافروف فی حوار مع قناة(إن تی فی) الروسیة، أن " تسویة القضایا الإنسانیة فی سوریة ستعزز الثقة فی مفاوضات جنیف ". وأضاف: " هدفنا هو التوصل فی أقرب وقت ممکن إلى نوع من تفاهم سیاسی بین الحکومة وبین معارضة مناسبة وعلمانیة، وتتمتع بحس وطنی، ومساعدة الطرفین على توحید صفوفهم لمحاربة الإرهابیین ".

وأکد أنه لا یرى " مکاناً فی العملیة التفاوضیة لتنظیمات مثل جبهة النصرة، والدولة الإسلامیة فی العراق والشام،(داعش) وفروع أخرى لتنظیم القاعدة ".
وقال وزیر الخارجیة الروسی: " إننا نرفض لاعتبارات مبدئیة إجراء مفاوضات معهم، ولا ننصح الآخرین بذلک ".

داعش جنیف مفاوضات لافروف الثقة
sendComment