newsCode: 266651 A

أعلن المبعوثالاممي الى سورية الاخضر الابراهيمي انه تم خلال مفاوضات جنيف بحثمواضيع حساسة تخص الامن والارهاب، وقال في مؤتمر صحفي انه تم الاتفاق على ان الارهاب مشكلة هائلة في سورية، الا انه لم يتم التوصل بعد الى اتفاق حول كيفية التعامل مع هذه المشكلة.

وعن سیر المفاوضات قال الابراهیمی انه کانت هناک لحظات عصیبة خلالها واخرى واعدة، لافتا الى انه ستعقد صباح الجمعة الجلسة الاخیرة من الجولة الاولى وسیتم خلالها استخلاص العبر واصدار بعض الملاحظات، من دون بیان ختامی.

اما فی ما یخص مواقف الطرفین المتفاوضین فأقر المبعوثانه لم یطرأ تغییر یذکر فیها، کما أعلن انه کان یجب على المعارضة السوریة تشکیل وفد مقنع فی المفاوضات، مؤکدا ترحیبه بأی توسع فیها مستقبلا.

وردا على سؤال حول دور المجتمع الدولی فی الازمة السوریة ذکر الابراهیمی انه طلب من الاتحاد الاوروبی منذ عدة اشهر ان یعید النظر فی بعض العقوبات التی یتضرر منها الشعب السوری، وأعرب الاخضر الابراهیمی مختتما المؤتمر عن امله فی اجراء مناقشات بناءة اکثر خلال الجولة الثانیة من مفاوضات جنیف، مؤکدا انه سیبقى على اتصال مع الطرفین حتى حینها.

المفاوضات على السوریة انه الابراهیمی
sendComment