newsCode: 266424 A

اعلن وزير الدفاع المصري المشير عبد الفتاح السيسي مساء الاربعاء رسميا انه " يعتزم الترشح لرئاسة جمهورية مصر العربية " مؤكدا انه قرر الاستقالة من الجيش ومن منصبه كوزير للدفاع.

وقال السیسی فی کلمة مسجلة اذاعها التلفزیون الرسمی وظهر خلالها بردائه العسکری " الیوم اقف أمامکم للمرة الأخیرة بزیی العسکری بعد أن قررت إنهاء خدمتی کوزیر للدفاع ".

واضاف بالعامیة المصریة التی یفضل التحدثبها الى المصریین " اللحظة دی لحظة مهمة جدا بالنسبة لی. أول مرة لبست فیها الزی العسکری کانت سنة ۱۹۷۰ یعنى حوالى ۴۵ سنة وأنا أتشرف بزی الدفاع عن الوطن… النهار ده. أترک هذا الزی أیضا من أجل الدفاع عن الوطن ".

وتابع " أنا وبکل تواضع أتقدم لکم معلنا إعتزامی الترشح لرئاسة جمهوریة مصر العربیة… تأییدکم هو الذی سیمنحنی هذا الشرف العظیم ".

وقال " لدینا نحن المصریین مهمة شدیدة الصعوبة. ثقیلة التکالیف والحقائق الإقتصادیة والإجتماعیة والسیاسیة والأمنیة فی مصر سواء ما کان قبل ثورة ۲۵ینایر أو ما تفاقم بعدها حتى ثورة ۳۰یونیو وصلت إلى الحد الذی یفرض المواجهة الأمینة والشجاعة لهذه التحدیات ".

واعتبر انه " غیر مقبول " ان " تعتمد مصر البلد الغنیة بمواردها وشعبها على الإعانات والمساعدات ".

وتعهد السیسی بان یستمر فی مکافحة الارهاب. وقال " نحن مهددون من الإرهابیین. من قبل أطراف تسعى لتدمیر حیاتنا وسلامنا وامننا وصحیح ان الیوم هو اخر یوم لی بالزی العسکری ولکنی سأظل احارب کل یوم من أجل مصر خالیة من الخوف والارهاب ".

وفی اول رد فعل قال القیادی فی جماعة الاخوان المسلمین ابراهیم منیر لوکالة فرانس برس " لن یکون هناک استقرار او امن فی ظل رئاسة عبد الفتاح السیاسی ".

مصر الجیش السیسی انه للرئاسة
sendComment