newsCode: 395665 A

أعلن عن إفتتاح مکتب تجاری روسی فی إیران وذلک بهدف متابعة تطویر العلاقات الإقتصادیة بین الجانبین ورسم خارطة طریق للتعاون الثنائی.

وبالتزامن مع إفتتاح مکتب تجاری لها فی إیران ستقوم روسیا حتی نهایة العام المیلادی الجاری بإنشاء مکاتب مشابهة فی 9 من بلدان العالم.

وقالت وزارة التنمیة الإقتصادیة الروسیة إن المکاتب التجاریة التی سیتم إفتتاحها فی إیران وعدد من الدول الأوروبیة والآسیویة والأفریقیة تأتی فی إطار تطویر النشاط الإقتصادی والتجاری الروسی فی شتی أنحاء العالم.

وستکون مهمة هذه المکاتب تقدیم الدعم للمصدرین الروس وتسویق البضائع الروسیة فی البلدان المعنیة.

یذکر إن إفتتاح المکتب التجاری الروسی فی إیران یمکن أن یسهم فی تعزیز العلاقات الإقتصادیة بین البلدین لاسیما فی مجال الإستیراد والتصدیر خاصة وإن البلدین یسعیان إلی رفع حجم التبادل التجاری بینهما إلی 10 ملیارات دولار سنویاً.

 

في إيران العلاقات تطوير إفتتاح
sendComment