newsCode: 266909 A

رفض البيت الابيض الثلاثاء فرض الكونغرس حظر جديد على ايران حيثاعتبر ان الحظر الجديد سيمنح ذرائع في المفاوضات حول برنامج طهران النووي بعد الاتفاق المرحلي الذي تم التوصل اليه نهاية تشرين الثاني / نوفمبر.

وحذر المتحدثباسم الرئیس باراک اوباما، جای کارنی، الاعضاء الدیموقراطیین والجمهوریین فی مجلس الشیوخ الراغبین فی التصویت على تشدید اضافی للحظر على طهران من ان ای اجراء مماثل سیعتبر اثباتا على " سوء نیة " الولایات المتحدة.

ویقضی النص الذی تجری مناقشته فی مجلس الشیوخ على ان تعزیز الحظر لن یسری الا اذا خالفت ایران الاتفاق المبرم فی جنیف.

وصرح کارنی فی لقائه الصحافی الیومی ان " تبنی ای حظر جدید على ایران سینسف جهودنا الرامیة الى حل سلمی لهذه المسألة وسیقدم ذریعة للایرانیین لترجیح کفة الاتفاق الى جهتهم ".

واضاف " کما ان ای حظر جدید سیکون غیر ضروری حالیا لان النواة الصلبة للحظر ما زال قائما وما زال الایرانیون یخضعون لضغوط کبرى " على اقتصادهم(حسب قوله).

وسبق ان حذر البیت الابیض الکونغرس فی اواخر تشرین الثانی / نوفمبر من فرض حظر جدید معتبرا انه سیأتی " بعکس النتائج المرجوة " فی وقت انفتاح " نافذة دبلوماسیة " مع ایران.

ایران باراک اوباما الابیض على حظر
sendComment