newsCode: 266528 A

اعلن مساعد وزير الصناعة والتجارة والمناجم رئيس منظمة تنمية التجارة الايرانية ولي الله افخمي بان حجم التبادل التجاري بين ايران والصين مع احتساب صادرات النفط الخام يبلغ نحو ٤۰ مليار دولار في الوقت الحاضر، وأن البلدين يهدفان للوصول الى ۲۰۰ مليار دولار خلال الاعوام القادمة.

وقال افخمی فی حدیثله خلال اجتماع لبحثالتعاون الاقتصادی بین ایران والصین، ان هنالک حاجة لتاسیس شرکات مشترکة وتنمیة الاستثمارات للوصول الى الهدف المتوخى لحجم التبادل التجاری بین البلدین وهو ۲۰۰ ملیار دولار.

واضاف، ان حجم التبادل التجاری بین ایران والصین فی العام ۲۰۱۳ بلغ ۱۵.۵ ملیار دولار حصة ایران منها ۷ ملیارات دولار وحصة الصین ۸.۵ ملیار دولار ومع احتساب صادرات النفط الخام یرتفع رقم حجم التبادل التجاری بین البلدین الى ۴۰ ملیار دولار ما یشیر الى زیادة ملحوظة قیاسا للعام السابق.

وتابع قائلا، ان هذه الارقام تفصلها مسافة واسعة عن الرقم المتوخى خلال الاعوام القادمة وهو ۲۰۰ ملیار دولار الذی حدده رئیسا البلدین، لذا ینبغی لتحقیق ذلک توسیع الاستثمارات وتاسیس شرکات مشترکة.

وقال رئیس منظمة تنمیة التجارة الایرانیة: جدول اعمالنا یتضمن استقطاب الاستثمارات فی صناعة الصلب والصناعات المنجمیة والسیارات والصناعات النفطیة والغاز والبتروکیمیاویات والنقل والثروة السمکیة والزراعة، وهذه مجالات یمکن للشرکات الاستثمار فیها.

وقال مساعد وزیر الصناعة الایرانی، ان الصین تعتبر من اکبر مستوردی الخدمات فی العالم، اذ تبلغ وارداتها السنویة ۲۴۰ ملیار دولار من الخدمات الفنیة والهندسیة والنقل والسیاحة وسائر الخدمات التجاریة.

وتابع افخمی، ان للصین فی خطتها التنمویة حتى العام ۲۰۱۷ مشاریع یمکن ان تنشط الشرکات الایرانیة فیها ایضا. معتبرا الصین ثالثاکبر دولة مستهلکة فی العالم ولها نمو اقتصادی مستقر.

ایران جدول دولار ملیار التجاری
sendComment