newsCode: 264426 A

واصلت أسعار النفط خسائرها يوم الثلاثاء ليتراجع خام برنت وخام غرب تكساس الوسيط إلى أدنى مستوياتهما في نحو ست سنوات حيثطغت تخمة المعروض العالمي على بيانات صينية تظهر واردات قياسية مرتفعة للصين المستهلك الرئيسي للخام.

وهوى السعران القیاسیان ۶۰ بالمئة عن ذروة ۲۰۱۴ المسجلة فی یونیو حزیران وتجاوزت الخسائر ۳۶ بالمئة فی الأسابیع السبعة الأخیرة.

وقالت فیلیب فیوتشرز فی سنغافورة " مازالت سوق النفط تعانی من تخمة المعروض والطلب الضعیف. تلک العوامل الأساسیة… ستواصل دفع الأسعار للتراجع ما لم تتغیر. "

وبحلول الساعة ۰۶۵۵ بتوقیت جرینتش تراجع خام برنت تسلیم فبرایر شباط أکثر من ثلاثة بالمئة إلى ۴۵.۸۴ دولار للبرمیل مسجلا أقل مستوى له منذ مارس آذار ۲۰۰۹. ونزل الخام الأمریکی إلى ۴۴.۹۰ دولار بعد أن انخفض إلى ۴۴.۸۶ دولار وهو أضعف سعر منذ ابریل نیسان ۲۰۰۹.

ویأتی ذلک رغم ارتفاع واردات الصین من الخام إلى مستوى قیاسی فی دیسمبر کانون الأول لتتجاوز السبعة ملایین برمیل یومیا للمرة الأولى مع قیام ثانی أکبر بلد مستهلک للنفط فی العالم باستغلال تدنی الأسعار لزیادة احتیاطیاته الاستراتیجیة.

نیسان واردات سنوات إلى النفط نحو أسعار مستوى أقل تسجل
sendComment