newsCode: 268049 A

اعلن قائد قوى الامن الداخلي في طهران ساجدي نيا ان تنفيذ حكم المحارب بحق البلطجية في طهران ساهم في الحد من جرائم العنف في العاصمة بنسبة خمسين بالمئة.

وقال ساجدی ان توفیر الامن الاجتماعی یستلزم توفیر المناخ البعید عن المشاکل والاخطار والتصدی للمجرمین فضلا عن توفیر الامن لارواح وممتلکات المواطنین.
واوضح ان مهمة الشرطة تکمن فی التصدی للمجرمین والمخلین بالامن وصولا الى توفیر الامن الاجتماعی مشیرا الى ان باقی الاجهزة بدورها مسؤولة عن اقرار الامن.
وتابع ساجدی ان جمیع مهام الشرطة ترسم استنادا لحاجة المواطنین مشیرا الى ان التصدی للمخلین بالامن وتجار المخدرات واللصوص والبلطجیة تتصدر اولویة حاجات المواطنین على صعید الامن الاجتماعی فضلا عن مسألة الحجاب التی تشکل هاجسا مهما على صعید الامن الاخلاقی.
وأکد قائد قوى الامن الداخلی فی طهران ان تنفیذ حکم المحارب بحق البلطجیة فی طهران منذ مطلع العام الایرانی الحالی(بدأ فی ۲۰ اذار / مارس الماضی) ساهم فی الحد من جرائم العنف فی العاصمة بنسبة خمسین بالمئة.

جرائم طهران الامن بحق البلطجیة
sendComment