newsCode: 266867 A

تم إختيار فيلم " الماضي " للمخرج الإيراني اصغر فرهادي كمرشح لحصد جوائز جولدن جلوب إلي جانب فوز فيلم " حوض الرسم " للمخرج الإيراني مازيار ميري لحصد جائزة آسيا والمحيط الهادئ لليونيسكو.

وأعلنت جمعیة الصحافة الأجنبیة فی هولیوود أسماء المرشحین للحصول على جائزة " جولدن جلوب " للأفلام لعام ۲۰۱۴.

الجدیر بالذکر أن جائزة " جولدن جلوب " تُمنح منذ عام ۱۹۴۲، للأفلام السینمائیة والتلیفزیونیة المتمیزة من وجهة نظر الصحفیین الأجانب المعتمدین فی " هولیوود ".

ویعتبر فیلم " الماضی " للمخرج فرهادی الفیلم الإیرانی المرشح للأوسکار کما إختارت هیئة المنتقدین الأمریکیة الفیلم الإیرانی کأفضل فیلم أجنبی فی مراسمها السنویة.

الفیلم صور فی فرنسا واختار أصغر فرهادی الذی لا یتلکم الفرنسیة، بیرینیس بیجو وعلی مصطفى لآداء الادوار الرئیسیة فی فیلمه، کما استعان بمترجم خلال کامل مراحل إنجاز الفیلم.

یقول بهذا الخصوص: “عملت على ألا تشکل اللغة عائقا، بل حولت هذا الأمر إلى تحدی ومیزة، طبعا فی البدایة کانت هناک بعض المخاوف، فریق العمل اعتقد أننا سنقوم بعمل محفوف من بالمخاطر ولکن أثناء التصویر اکتشف الجمیع أنه عمل شیق”

بعد أربع سنوات من الغیاب یعود أحمد من طهران إلى باریس لانهاء اجراءات الطلاق بناء على رغبة زوجته ماری. لکن الماضی یعود من الجدید بالموازاة مع العلاقة المعقدة التی تقیمها ماری مع رجل آخر.

فیلم الماضی سیعرض فی قاعات السینما الأوروبیة هذا الصیف.

قد شارک فیلم حوض الرسم فی مهرجان الیونیسکو ورشحت الممثلة نغار جواهریان عن الفیلم لجائزة افضل ممثلة وتسلمت جواهریان جائزة الفیلم بالنیابة عن کادر الفیلم، فیما حصلت الممثلة الصینیة على جائزة افضل ممثلة.

وکان فیلم " حوض الرسم " قد عرض فی مهرجان فجر السینمائی فی دورته ال ۳۱ وحصل على جائزة العنقاء البلوریة وعرض ایضاً فی مهرجان بوسان السینمائی الدولی الذی اقیم فی کوریا.

الفیلم من بطولة شهاب حسینی ونغار جواهریان، و یدور حول الکرامة الانسانیة، حیثیروی حکایة زوجین یعیشان ویتجاوزان معاً الظروف الصعبة بفضل عامل العشق والمحبة.

ویذکر ان مهرجان آسیا باسیفیک السینمائی الذی انطلق للمرة الأولى عام ۱۹۵۴، یعقد سنویا فی دولة آسیویة یختارها مجلس إدارة اتحاد منتجی الافلام السینمائیة فی آسیا باسیفیک.

اصغر فرهادی فیلم الفیلم جولدن جلوب
sendComment