newsCode: 292331 A

أعلن وزير الصحة والعلاج والتعليم الطبي في إيران الدكتور حسن قاضي زادة هاشمي أن بلاده في مقدمة دول المنطقة في مجال زرع الأعضاء.

وأشار قاضي زادة هاشمي أمس الخميس، في الملتقى الوطني للمنظمات الشعبية المعنية بالصحة والسلامة، إلى الاتفاق النووي بين إيران ومجموعة 5+1، وقال: إن هذا الاتفاق بداية للقيام بنشاطات أخرى، سيما الأنشطة الطبية في البلاد.

وصرح أن: الاتفاق النووي إنجاز كبير، والجميع يعلم أن تطورات جيدة ستحدث على جميع الأصعدة في البلاد سيما في مجالي الصحة والسلامة.

وقال الدكتور هاشمي إن الحظر فرض أعباء كبيرة على الشعب في مجال الغذاء والدواء، في حين كانوا يدعون أن الأدوية لا تخضع للحظر، إلا أنها كذبة كبيرة، حتی كنا نواجه مشاكل في استيراد بعض الأسمدة الزراعية.

وأضاف: واجهنا مشاكل عديدة على صعيد استيراد الأدوية، رغم أن 96 بالمائة من الأدوية تصنع حالياً في داخل البلاد، لكن لازلنا نواجه مشاكل في هذا القطاع، وسيرتفع معظمها بهذا الاتفاق.

وقال وزير الصحة والعلاج والتعليم الطبي الإيراني أن: حجم استيراد الأدوية انخفض بنسبة 30 بالمائة ونأمل بانخفاضه أكثر.

في إيران دول مجال زرع
sendComment