newsCode: 264760 A

صنعاء- الأناضول: شن طيران تحالف “عاصفة الحزم”، مساء الاثنين، غارات جوية على أهداف تابعة لجماعة الحوثي في مديريات “رازح ” و”شدا” في محافظتي صعدة وحجة، على الحدود اليمنية السعودية (شمال)، بحسب شهود عيان.

وقال شهود العيان لمراسل الأناضول، إن “طيران عاصفة الحزم استهدف تجمعات ومخازن أسلحة للحوثيين في منطقة المحناك بمديرية رازح بأربع غارات عنيفة، إضافة إلى غارة أخرى على منطقة شدا الحدودية، حيث يقوم مسلحو جماعة الحوثي بحفر خنادق على الحدود مع السعودية”.

وفي محافظة حجة، شمالي البلاد، استهدفت غارات جوية عددا من معسكرات الحوثيين في بلدة حرض التابعة اداريا لمحافظة حجة، والقريبة من الحدود السعودية أيضا.

وكان الناطق باسم المكتب الإعلامي لزعيم جماعة الحوثيين، محمد عبد السلام، قد قال في وقت سابق، إن “طيران التحالف شن نحو 16 غارة ليلية، مساء أمس الأحد، في مناطق مختلفة من البلاد تركزت معظمها في محافظة صعدة معقل الحوثيين، شمالي البلاد.

ويشهد اليمن فوضى أمنية وسياسية، بعد سيطرة جماعة أنصار الله (الحوثيين) على المحافظات الشمالية منه وفرض سلطة الأمر الواقع، مجبرة السلطات المعترف بها دوليا على الفرار لعدن، جنوبي البلاد، وممارسة السلطة لفترة وجيزة من هناك، قبل أن يزحف مقاتلو الجماعة، المحسوبون على المذهب الشيعي، باتجاه مدينة عدن (جنوب) وينجحون في السيطرة على أجزاء فيها من ضمنها القصر الرئاسي.

ومنذ فجر يوم 26 مارس/ آذار الماضي، تواصل طائرات تحالف تقوده السعودية، قصف مواقع عسكرية لقوات موالية للرئيس اليمني السابق، علي عبد الله صالح، ومسلحي جماعة “الحوثي” ضمن عملية “عاصفة الحزم”، التي تقول الرياض إنها تأتي استجابة لطلب الرئيس عبد ربه منصور هادي بالتدخل عسكرياً لـ”حماية اليمن وشعبه من عدوان الميلشيات الحوثية”.

في الحدود على السعودية الحزم عاصفة غارات صعدة وحجة مواقع
sendComment